عبوات ناسفة لمليشيات الإخوان تحول مدرسة غرب تعز إلى ركام

الجبهات - منذ 15 يوم و 4 ساعة و 41 دقيقة
تعز، نيوزيمن:

تحولت مدرسة في قرية عكاد جبل حبشي غرب محافظة تعز، صباح الثلاثاء، إلى ركام نتيجة انفجار عبوات ناسفة كانت مكدسة فيها من قبل المليشيات الإخوانية. 

وقال بيان صادر عن أهالي عزلة الشراجة بأن عبوات ناسفة انفجرت صباح عيد الأضحى داخل مدرسة الشعب بمنطقة عكاد، وتسبب الانفجار بتدمير كلي للمدرسة التي تتخذها مليشيات الحشد الإخوانية مخزنا للعبوات والذخائر. 

ولفت البيان إلى أن المليشيات الإخوانية بقيادة الشيخ سيف فارع سويد يتخدون مدرسة الشعب في عكاد ثكنة عسكرية لهم منذ خمسة أعوام بذريعة إدارة تحرير جبهة الكدحة بمديرية المعافر. 

ولفت البيان إلى أن أهالي منطقة عكاد وعزلة الشراجة في جبل حبشي عقدوا لقاءات مع الشيخ سيف فارع، ووجهوا مناشدات إلى إدارة المديرية ومدير التربية في المحافظة لإخلاء المدرسة من المسلحين والعبوات الناسفة والذخائر، ولكن مطالبهم قوبلت بالرفض من قبل المعنيين. 

وطالب أبناء عزلة الشراجه في بيانهم قيادات الحكومة والسلطات المحلية والمنظمات المحلية والدولية ضرورة القيام بمسؤوليتهم تجاه الجريمه التي تعرضت لها مدرسة الشعب عكاد وإتخاذ إجراءات تأديبيه رادعه ضد من تسبب بدمار هذا الصرح التعليمي.

يشار إلى إن عشرات المدراس والمنشآت التعليمية في مدينة تعز ومديريات المحافظة مازالت تحت سيطرة مليشيات الإخوان وقوات الجيش الوطني، ويرفضون الخروج منها، و يستخدموها مركزا للقيادة وسجونا سرية.