صلاح السقلدي

صلاح السقلدي

تابعنى على

قضية الجنوب وجبهة الإعلام

الخميس 20 يناير 2022 الساعة 09:42 م

أردتُ البحث عن مقابلة -أو مقتطفات منها- رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي السيد/ عيدروس الزبيدي التي أجرتها معه، يوم الخميس، فضائية الحدث - العربية في صفحته على الفيس فلم أجدها.

 فحتى الآن (مساء الخميس) لم يتم نشرها بالصفحة، وعلى الموقع الإلكتروني للمجلس -موقع شبه ميت على شبكة النت- ولم أجدها أيضا. 

  الانتقالي الجنوبي يهمل بشكل غريب أهم وأخطر جبهة حرب يخوضها، ويخوضها خصومه ضده، ونعني الجبهة الإعلامية.

 فباستثناء وجوده على قناته الفضائية (قناة عدن المستقلة) يكاد يكون المجلس وأخباره ونشاطه معدوما تماما بالساحة الإعلامية داخليا وخارجيا، سواء بالإعلام الفضائي أو الإلكتروني، ناهيك عن الورقي إلا النزر اليسير. 

وحتى هذه القناة برغم الجهود الطيبة التي يبذلها طاقمها، وبرغم حضورها الجيد بالآونة الأخيرة إلّا أنها ما تزال خارج مضمار المنافسة الحقيقية، لا نقول منافسة الفضائيات العربية العملاقة، ولكن على الأقل الفضائيات المحلية الرسمية والحزبية، أو حتى الأهلية. 

 فلولا الجيش الإلكتروني الجنوبي، وقناة الفضائية المستقلة -على محدودية نشاطها- ودور الصحف الأهلية مثل صحيفة (الأيام) -التي أدت بمفردها دور وزارة إعلام جنوبية متكاملة وغير معلنة منذ عام 94م وحتى اليوم، وهدت عرش إمبراطورية الزيف الإعلامي وزعزعت عرش العسف السياسي والاجتماعي لصارت القضية الجنوبية ومظالم الجنوبيين في خبر كان، ولداستهم سنابك الخيل الضوامر. 

*من صفحة الكاتب على الفيسبوك