السفير الأميركي يدعو إلى وحدة مجلس القيادة الرئاسي اليمني

السياسية - الجمعة 20 يناير 2023 الساعة 07:16 م
عدن، نيوزيمن:

شدد السفير الأميركي لدى اليمن ستيفن فاجن، الخميس، على أهمية تنحية جميع الأطراف السياسية اليمنية خلافاتهم جانباً من أجل التوصل إلى حل دائم وشامل للصراع.

وجاءت الدعوة في لقاء جمعه برئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح –الفرع اليمني لجماعة الإخوان- محمد اليدومي، بالعاصمة السعودية الرياض، حسب ما نقلت السفارة الأميركية في موقعها على تويتر.

وكان السفير الأميركي قد التقى الخميس، أيضاً مع نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي فرج البحسني.

وذكرت السفارة الأميركية أن السفير "شكر الحكومة اليمنية على دعمها لعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة، وشدد على أن وحدة مجلس القيادة الرئاسي ضرورية للتفاوض على إنهاء الصراع مع الحوثيين".

وكثف السفير الأميركي لقاءاته في الأسبوعين الأخيرين ومعه بعثة الاتحاد الأوروبي. وشملت لقاءت السفير جميع أعضاء مجلس القيادة الرئاسي من رئيس المجلس رشاد العليمي إلى جانب الأعضاء، عيدروس الزبيدي وطارق محمد عبدالله صالح، وعثمان مجلي وعبدالرحمن المحرمي وعبدالله العليمي وسلطان العرادة.

وركزت اللقاءات على ملفين رئيسيين: هما وحدة مجلس القيادة وملف السلام والحرب في اليمن، إلى جانب لقاءات مع قيادات سياسية أخرى، فضلاً عن محافظي عدد من المحافظات أهمها حضرموت والمهرة، إلى جانب عدد من المسؤولين الحكوميين بينهم وزيرا الخارجية والمالية.

وكان عضو رئيس مجلس القيادة الرئاسي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي قد أكد في لقاء بالسفير الأميركي في العاشر من الشهر الحالي أن "السلام الشامل والدائم يتحقق بالالتزام بالمبادئ التي قامت عليها الشراكة المنبثقة من اتفاق الرياض ومشاورات مجلس التعاون الخليجي، ومعالجة أسباب وجذور الصراع، والواقع الموجود على الأرض، وفي طليعة ذلك حل قضية شعب الجنوب وفق تطلعاته السياسية المشروعة التي يحملها المجلس الانتقالي الجنوبي".