إضافة إلى مشكلة الوقود.. ملاك الطاقة المشتراة في عدن يمهلون الحكومة حتى الأربعاء

السياسية - الثلاثاء 20 سبتمبر 2022 الساعة 10:07 ص
عدن، نيوزيمن، خاص:

أمهل ملاك محطات الطاقة المشتراة في العاصمة عدن، الحكومة حتى الأربعاء لدفع المديونية التي عليها، ما لم سيتم إطفاء المحطات في مشكلة جديدة تضاف إلى مشكلة الوقود التي تعاني منها كهرباء عدن.

وقال المسؤول الإعلامي لكهرباء عدن، نوار أبكر، في منشور على حسابه في الفيسبوك، "تم تأجيل إطفاء محطات الطاقة المشتراة إلى فجر الأربعاء على أمل أن يتم التوصل إلى اتفاق بين ملاكها والحكومة قبل ذلك الموعد ولكن إلى هذه اللحظة لا وجود لأي انفراجة تامة".

وأضاف إن المعضلة الأكبر هي الوقود، موضحاً أنه فيما يتعلق بالديزل هنالك توجيهات بشراء 20 ألف طن من أحد التجار ولكن لم يتم الشراء فعلياً وما يتم ضخه يومياً فقط الف طن وهي كمية غير كافية لتشغيل كافة محطات التوليد بقدرتها الكاملة.

وتابع "أما وقود المازوت من المتوقع أن يصل خلال الأربعة أيام القادمة فيما الكمية الحالية تكاد تشغل محطة الحسوة البخارية بالحد الأدنى فيما محطة المنصورة مولد واحد فقط يعمل بالمازوت والمولدان الآخران تم تحويلهما للعمل بوقود الديزل إلى حين وصول المازوت".

وأعرب أبكر عن أمله في أن يكون هناك تحرك جدي للحفاظ على استقرار التوليد الذي شهدته المنظومة الفترة الماضية حينما توفر الوقود بشكل منتظم، مؤكداً أن انعدامه تسبب بارتفاع الأحمال مجدداً خلال آخر أيام الصيف.

وتعتبر مشكلة الكهرباء من أكثر المشكلات التي تعانيها العاصمة عدن في ظل عدم وجود استراتيجية واضحة لبناء محطة توليد تغطي احتياجات المدينة والمدن المجاورة.

وتمثل الطاقة المشتراة 30 بالمائة من إجمالي الطاقة المولدة من محطات الكهرباء، حيث تولد المحطات المستأجرة 92.84 ميجاوات من إجمالي 510 ميجا في حين تحتاج المدينة إلى 586 ميجاوات.