مليشيا الحوثي تخترق حسابي الصحفي الحلبي وزوجته على فيسبوك

السياسية - الثلاثاء 19 أبريل 2022 الساعة 02:04 م
عدن، نيوزيمن:

قال المصور الصحفي عبدالله الحلبي، الاثنين، إن مليشيا الحوثي الإرهابية، اخترقت حسابه وحساب زوجته على منصة فيسبوك. 

وقال الحلبي، في بلاغ صحفي، نشره عبر حساب بديل في "فيسبوك"، إن المليشيا الحوثية اخترقت حسابه وحساب زوجته، بعد الاستيلاء على رقم هاتفه المحمول من يمن موبايل الخاضعة لسيطرة الحوثيين في صنعاء.

وذكر الصحفي اليمني المقيم حاليا في القاهرة، أنه اضطر إلى مغادرة البلاد بسبب المضايقات والتهديدات الحوثية التي طالته هو وأفراد أسرته، لكن مليشيا الحوثي لم تكف عن ملاحقته. 

وأضاف إن المخترقين استغلوا حساب زوجته، بعد اختراقه هو الآخر، لنشر شائعات عن وفاته، فيما اعتبرها امتداداً للتهديدات التي وصلته بشكل مباشر أو غير مباشر من قبل قيادات الحوثيين في محافظة الحديدة وعلى رأسهم المدعو ابو علي الكحلاني والمدعو أبو يونس ومحمد عياش قحيم. 

وتقدم الصحفي عبدالله الحلبي بالبلاغ لنقابة الصحفيين اليمنيين والمنظمات الحقوقية المعنية، محملاً مليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن سلامته وسلامة أفراد اسرته الذين طالتهم المضايقات والتهديدات. 

وجاء في بلاغ الصحفي الحلبي: "تنهج هذه الجماعة المنحلة (جماعة الحوثي) عن الاخلاق أكثر الطرق انحطاطاً في ترويع وترهيب خصومها والمناهضين لها وتحاول دائما أن لا يكون لها أثر وتتجنب ببراعة ترك اي دليل على ادانتها". 

وأشار إلى أنه منذ اليوم الأول لاجتياح الحوثيين للحديدة كان في مقدمة المسيرات الشعبية الرافضة مصوراً وموثقاً لانتهاكات المليشيات الانقلابية.

وتابع: "يوماً بعد يوم اشتد الخناق الحوثي على رقابنا لكن قررت البقاء رغم التضييق الذي لا يطاق، وحين وصلت التهديدات إلى حياتي وحياة أفراد أسرتي اضطررت لمغادرة الحديدة ثم مغادرة اليمن بأسرها". 

وكان الصحفي اليمني محمود العتمي قد حمل مليشيا الحوثي مسؤولية التفجير الإرهابي الذي أودى بحياة زوجته الصحفية رشا الحرازي وجنينها، عبر عبوة ناسفة ألصقت بسيارته.