اليمن تسعى للاستفادة من مصر للبحث عن البترول في البحر الأحمر

إقتصاد - الأربعاء 13 أكتوبر 2021 الساعة 10:50 ص
عدن، نيوزيمن، خاص:

أكد عبدالسلام باعبود، وزير النفط والمعادن، أن اليمن تسعى للاستفادة من التجربة المصرية في البحث عن البترول والغاز في البحر الأحمر، ونجاحها في تحرير سوق الغاز، وجذب الاستثمارات والاستكشاف وإنتاج الغاز الطبيعى وتصديره.

وقال باعبود، خلال لقاء جمعه بالمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية المصري، بالقاهرة، في إطار الزيارة الرسمية للحكومة لمصر، والتي بدأت أمس الأول الأحد، إن ما حققته مصر من نجاحات فى القطاع البترولى عوامل تدفع الشراكة بين الجانبين إلى آفاق أرحب وتحقيق أقصى استفادة ممكنة.

وبحسب بيان صحفي لوزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، أكدت مصر استعدادها لتقديم كافة الإمكانات التي يمكن أن تقدمها لليمن في مختلف الأنشطة البترولية والتعدينية للمساهمة في النهوض بقطاع النفط والتعدين في اليمن بعد التحديات التي مرت بها خلال السنوات الماضية.

وعرض المهندس طارق الملا وزير البترول المصري، التعاون مع اليمن، من خلال شركات تصميم وتنفيذ المشروعات البترولية "إنبي ، بتروجت، صان مصر، بترومنت" والتى اكتسبت خبرات كبيرة محلياً وخارجياً وتنفيذها مشروعات كبرى بمستوى متميز.

 واستعرض الوزير المصري خلال الاجتماع الحلول التي نفذتها مصر للتغلب على تحديات الطاقة الناجمة عن فترة عدم الاستقرار في الفترة من بداية 2011 إلى 2014 والتي كان لها تأثير كبير على السوق المحلي والاقتصاد القومي.

وأشار إلى ما حققته مصر في مجالات البحث والاستكشاف والتكرير وترشيد دعم المنتجات البترولية ومشاركة القطاع الخاص العالمي والمحلي.

وحققت مصر نجاحات كبيرة في قطاعي النفط والغاز خلال السنوات الماضية، وبلغ معدل نمو قطاع تكرير البترول المصري 17.3% خلال عام 2019 /2020، وفقاً لبيانات البنك الدولي. 

وكانت وزارة النفط والمعادن اليمنية قد أعلنت في عام 2013 أنها ستطرح قطاعات نفطية بحرية "في البحرين الأحمر والعربي" للاستثمار، لكن انقلاب ميليشيا الحوثي على الدولة أواخر 2014، عطل خطط التنمية والاستثمار في البلاد، ودمر مكتسبات الشعب، وأعاد اليمن عقوداً إلى الوراء.