استشاري بيئي يحذِّر: بدء تسرب المياه الملوثة من محطة الصرف الصحي بمأرب

إقتصاد - منذ 50 يوم و 1 ساعة و 38 دقيقة
مأرب، نيوزيمن:

كشف استشاري في تقييم الأثر البيئي والتغيرات المناخية، عن بدء تسرب المياه الملوثة من محطة الصرف الصحي الطارئة في محافظة مأرب.

وحذر الدكتور عبدالقادر الخراز -في تغريدة على منصة تويتر- من أن كل ما بجوار محطة الصرف الصحي "بحالة طارئة".

وقال الخراز "في مارس 2021 كان الفيضان بمساحة 5764 م٢، وفي أبريل 2021 أصبح الفيضان بمساحة 8979 م٢

والبارح انكسر حاجز وبدأت تتسرب المياه الملوثة لتتسع وضعية الطوارئ".

وأشار إلى أنه يطالب الجهات المختصة منذ 8 أشهر بمعالجة الوضع في محطة الصرف ومحاسبة من اعتمد ونفذ مشروعها.

وتزايدت كميات المياه الملوثة الناتجة عن المحطة خلال الأشهر الماضية لتغطي مساحات إضافية. 

فوفقاً لإحصاءات سابقة للخراز كانت كمية المياه الملوثة في أكتوبر 2020 تبلغ 5000 متر مربع، فيما أصبحت المساحة  5700 متر مربع في 25 مارس 2021. أي بزيادة قدرها 700 متر مربع خلال 4 أشهر. 

‏وكان تقرير رسمي أصدرته السلطات عن أضرار السيول التي اجتاحت المحافظة في أغسطس 2020 أكد تدمير صهاريج شفط الصرف الصحي وتضرر محطة الصرف الصحي، وشبكة مياه الروضة بالمدينة، وتدمير مقلب المخلفات الصلبة بمديرية الوادي.