رفض حوثي لوقف حصار تعز.. غروندبرغ يغادر صنعاء دون نتائج

السياسية - الأربعاء 13 أبريل 2022 الساعة 11:35 م
عدن، نيوزيمن

دعا المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ، الأربعاء، إلى الحفاظ على الهدنة القائمة واستخدامها كنقطة انطلاق لحل سياسي عادل وجامع ومستدام.

جاء ذلك في بيان أصدره غروندبرغ قبيل مغادرته صنعاء، مساء الأربعاء، بعد زيارة تعد الأولى منذ توليه منصبه، استمرت لثلاثة أيام.

وبحسب البيان فقد التقى الوسيط الدولي خلال الزيارة بعدد من قيادات جماعة الحوثي -الذراع الإيرانية في اليمن- لمناقشة تنفيذ مختلف بنود الهدنة المعلنة التي تستمر شهرين، إضافة إلى بحث سبل تعزيزها وتجديدها وتمتينها.

وذكر البيان أن المبعوث الأممي أجرى نقاشات أيضاً حول طرق المضي قدمًا بما يتضمن تقوية إجراءات اقتصادية وإنسانية والتحرك نحو وقف دائم لإطلاق النار. 

ولفت أن غروندبرغ التقى خلال الزيارة أيضًا بفريق الأمم المتحدة في اليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقال البيان "ناقش غروندبرغ التقدم المحرز في تنفيذ الهدنة حتى الآن، بما في ذلك ضرورة الحفاظ على خفض تصعيد العنف في جميع أرجاء البلاد، ودخول سفن المشتقات النفطية إلى موانئ الحديدة، وجهود استئناف تشغيل عدد من الرحلات الجوية إلى مطار صنعاء ومنه، ومساعي عقد لقاء لمناقشة فتح طرق في تعز وغيرها من المحافظات". 

وشدد المبعوث الدولي في البيان على أهمية الاستمرار في تنفيذ الهدنة وإحراز التقدم في مختلف بنودها بالتوازي، إضافة إلى الاستفادة منها في بناء الثقة وتعزيزها بين الأطراف.

وحث أطراف الصراع على أن تستفيد من آليات الأمم المتحدة في تنفيذ الهدنة والحفاظ عليها.

وقال غروندبرغ: "إنَّ الهدنة بمختلف عناصرها تسعى أولاً وأخيرًا إلى تحسين الظروف المعيشية للمدنيين عن طريق توفير الإغاثة وتخفيف العنف وهو الأمر الذي اشتدت الحاجة إليه".

وختم بالقول "نأمل أن يتعاون الأطراف في الحفاظ على هذه الهدنة واستخدامها كنقطة انطلاق لحل سياسي عادل وجامع ومستدام".