لقاء خليجي أمريكي يبحث استثمار مشاورات الرياض لإنهاء الصراع في اليمن

السياسية - الخميس 31 مارس 2022 الساعة 09:06 م
عدن، نيوزيمن:

دعا الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، الخميس، إلى ضرورة استغلال المشاورات اليمنية، لإيجاد حل سياسي للصراع في البلاد.

جاء ذلك خلال لقائه المبعوث الأمركي الخاص إلى اليمن تيموثي ليندركينج، في مقر الأمانة العامة بالرياض.

وأكد الحجرف أهمية المشاورات اليمنية-اليمنية برعاية مجلس التعاون لإنهاء الصراع في اليمن، ودعم كل ما من شأنه تحقيق الأمن والاستقرار.

مثمنا في الوقت نفسه اهتمام وجهود المجتمع الدولي لإنهاء الصراع في اليمن عبر قرارات مجلس الأمن.

وشدد على أن "نجاح المشاورات اليمنية-اليمنية ليست خياراً بل واجب، يتطلب استشعار الجميع للمسؤولية الوطنية، ونبذ كل أسباب الفرقة والتباينات الداخلية".

إضافة إلى "الإسهام الجاد والفاعل في تحقيق التوافق الوطني المطلوب والملح، لبلورة خارطة للمستقبل واضحة المعالم لاستعادة استقرار اليمن وتنميته ورخاء شعبه".

وثمّن الأمين العام لمجلس التعاون المشاركة الفعالة للمبعوث الخاص للولايات المتحدة إلى اليمن، في المشاورات اليمنية التي انطلقت أمس الأربعاء وتتواصل حتى الخميس المقبل.