عصابة حوثية تطرد برلمانياً من منزله بصنعاء وتستولي عليه بالقوة

الحوثي تحت المجهر - الخميس 25 نوفمبر 2021 الساعة 05:34 م
صنعاء، نيوزيمن:

اقتحمت عصابة مسلحة تتبع قيادات حوثية منزل عضو في مجلس النواب اليمني، بصنعاء الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية، واستولت عليه، بينما طردت النائب من داخل منزله في وضح النهار.

وقال النائب عبده بشر، على حسابه في فيسبوك، مساء الثلاثاء، إن مجموعة عناصر وصفها بـ"متهبشة" اقتحمت منزل الشيخ حسن سود هفج عضو مجلس النواب في صنعاء، وطردته من داخله في وضح النهار.

واتهم النائب "بشر" بشكل مباشر مليشيا الحوثي بالوقوف وراء العملية، باعتبارها من يحكم كامل القبضة على صنعاء.

وقال النائب بشر: "الغريب أننا لم نسمع حتى إخراج واحد من السرق والنهابة والهوامير أو محاسبتهم لسبب بسيط (السرق أخوة)".

وأكد أن "كل تلك التصرفات التي تمارس ضد المواطن وأعضاء المجلس دون أي مسوّغ دستوري أو قانوني ولم تقم هيئة رئاسته بأي عمل لإيقاف العبث بالمواطنين وأعضاء المجلس".

وتساءل: "هل يعي هؤلاء أن الدور سوف يأتي عليهم لإخراجهم من بيوتهم وأسواقهم وعمائرهم وما اكتنزوه سابقًا أو خلال سنوات العدوان وتطبيق من أين لك هذا..؟". وفق قوله.

وأكد "بشر" أن ما تعرض له الشيخ هفج، كان "بسبب صمته كغيره من الأعضاء عن حصار الحوثيين الخانق للمدن السكنية في الخمسين والرئاسة وسعوان وغيرها". وهي المناطق تتعرض لعمليات سطو من عصابات مليشيا الحوثي وأخرى محتمية بالمليشيا نفسها.