بريطانيا: طاقم ناقلة بنمية أحبط محاولة إيران اختطافها

العالم - الخميس 05 أغسطس 2021 الساعة 11:43 ص
نيوزيمن، تايمز:

ذكرت مصادر حكومية بريطانية لصحيفة «تايمز» أن مسلحين إيرانيين اقتحموا ناقلة «أسفلت»، وحاولوا اقتيادها إلى بلادهم، لكن طاقمها قام بتخريب محركات الناقلة، حتى لا تتمكَّن من التحرُّك.

وفي رواية مفصلة لمحاولة اختطاف السفينة «أسفلت برنسيس»، الثلاثاء، قال المصدر للصحيفة إن «فرقة» من الإيرانيين المسلحين هربت من السفينة، بعد أن جاءت سفن حربية أميركية وعمانية لإنقاذها.

وأتى هذا الحادث بعد خمسة أيام على هجوم استهدف ناقلة نفط قبالة سواحل سلطنة عمان، أسفر عن سقوط قتيلين، وحملت عدة عواصم غربية إيران المسؤولية عنه.

وقال مصدر مطلع على الإيجازات الاستخباراتية بشأن هجوم الثلاثاء على ناقلة «أسفلت»، إن «مسلحين إيرانيين اقتحموا السفينة... وحاولوا العودة بها إلى إيران، لكن الطاقم خرب المحركات، ولهذا السبب ظهرت السفينة وهي تتمايل في الماء».

ثم ظهرت سفن حربية أميركية وعمانية، وركب الإيرانيون بعض القوارب وانطلقوا. 

وقال المصدر إن الطاقم بخير ولم يُصَب أحد.

ووقع الحادث عند مدخل مضيق هرمز، أحد أكثر الممرات المائية ازدحاماً في العالم، بعد أيام من هجوم على ناقلة نفط مرتبطة بإسرائيل متجهة إلى الإمارات، واتهمت الولايات المتحدة وحلفاؤها إيران بالوقوف وراءه.

في غضون ذلك وجهت الولايات المتحدة أصابع الاتهام إلى إيران في الحادث الأخير.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية، الأربعاء، إن الولايات المتحدة تعتقد أن إيرانيين خطفوا الناقلة «أسفلت برينسيس» التي ترفع علم بنما في خليج عمان لكنها ليست في وضع يتيح لها تأكيد ذلك.

وقال المتحدث باسم الوزارة نيد برايس للصحافيين «يمكننا أن نؤكد أن أشخاصاً تركوا السفينة أسفلت برينسيس التي ترفع علم بنما وهي سفينة تجارية خُطفت الثلاثاء".

وتابع" نعتقد أن هؤلاء الأشخاص إيرانيون لكننا لسنا في وضع يسمح لنا بتأكيد ذلك في الوقت الراهن».

وأعلنت وكالة الأمن البحري البريطانية (يو كاي إم تي أو) الأربعاء أن الحادث على متن سفينة قبالة شواطئ الإمارات العربية المتحدة الذي اعتبر «عملية خطف محتملة»، انتهى من دون أضرار.

وأوضح المصدر في تغريدة أن الأشخاص الذين صعدوا على متن السفينة «غادروها» وباتت «في أمان وانتهى الحادث».

وقال ريتشارد ميد محرر الموقع المتخصص بأوساط الشحن لصحيفة «ذي تايمز» إن «قوات مسلحة صعدت إلى السفينة التي حددت موقعها لآخر مرة حوالي الساعة الخامسة مساءً بتوقيت لندن وقامت بتوجيهها نحو إيران».

وقالت القوات البحرية الأميركية التي جاءت لمساعدة الطاقم استجابة لنداء استغاثة، إن لديها أدلة على الهجوم.