الموجز

بلا حدود تواصل عملها لتوفير الخدمات المنقذة للحياة في الحديدة

@ الحديدة، نيوزيمن: الحديدة

2021-02-21 12:25:02

 أكدت منظمة أطباء بلا حدود، إن في محافظة الحديدة وفي خضم الصراع أصبح من الصعب على المواطن الوصول إلى الرعاية الصحية أو تحمل تكاليف الحصول عليها. 

وقالت منظمة أطباء بلا حدود، في منشور لها، إن محافظة الحديدة واحدة من المحافظات الأكثر تضرراً من الصراع المستمر في ‎اليمن، حيث يعاني الناس بشكل مباشر من القصف اليومي والرصاص الطائش، وأيضاً بشكل غير مباشر، حيث أصبح من الصعب عليهم الوصول إلى ‎الرعاية الصحية أو تحمل تكاليف الحصول عليها.

وأضافت إن المنظمة تحاول قدر المستطاع العمل على وصول الرعاية الصحية للمواطنين، حيث يقول والد المواطن محمد سالم، إن ابنه أصيب بقذيفة، تم نقله على إثرها إلى مستشفى السلخانة المدعوم من منظمة ‎أطباء بلا حدود في ‎الحديدة، ومكث في المستشفى لمدة 4 أشهر بعد أن خضع لعمليات جراحية وتم تحويله إلى ‎صنعاء لإجراء عملية زرع وتعويض للعظم.

وفي نفس السياق، أصيب الشاب ريان نبيل، بجروح عميقة جراء قصف أرضي أصيب على إثره 18 شخصا وتوفي 4 من أسرة نبيل.

فيما يواجه مواطنو الحديدة مشاكل صحية بسبب انهيار النظام الصحي والاقتصادي، تواصل المنظمة عملها لتوفير الخدمات المنقذة للحياة في مشفى السلخانة، والضحي الريفي.

الدكتور محمد العماد مدير الأنشطة الطبية للمنظمة قال، إن غرفة الطوارئ تستقبل جميع الحالات الطارئة بمختلف أنواعها، الجراحية أو الناتجة عن الطلقات النارية أو الرصاص الراجع وكذلك الشظايا والانفجارات.