مقاومة البيضاء تندد بسجن الحميقاني وتطالب العرادة برد اعتبار

@ البيضاء، نيوزيمن: الجبهات

2020-11-21 09:40:53

كشف مصدر في المقاومة الشعبية بمحافظة البيضاء عن ادعاءات كاذبة روجتها وسائل إعلام محسوبة على حزب الإصلاح لتشويه مواقف قائد عسكري حظي بحملة تضامن شعبية تلقائية على إثر قيام مدير أمن مأرب بسجنه ظلماً في إدارة الأمن.

وقال المصدر إن قنوات محسوبة على حزب الإصلاح روجت أن العميد محمد عبدالقوي الحميقاني (أبوالزبير) قائد كتيبة الحياة يقاتل في محافظة أبين ضد قوات الانتقالي هو وأفراده. 

مضيفاً في تفنيد لهذا الادعاء الكاذب "هم أنفسهم بنفس الوقت حبسوه بسجون مارب، وأفراده يقاتلون مليشيا الحوثي بجبهة جبل مراد جنوبي محافظة مأرب".

وأقدم مدير مكتب مدير أمن مدينة مأرب، الخميس، على سجن العميد الحميقاني، عقب مطالبته بتنفيذ توجيه من وزارة الداخلية بخصوص دراجة نارية تخص نجله.


>> مدير أمن مأرب يسجن قائداً عسكرياً "طالب بتنفيذ القانون"

من جهة أخرى، توالت المواقف المعلنة المنددة بالواقعة، حيث أعلنت المقاومة الشعبية بمحافظة البيضاء عن إدانتها واستنكارها الشديدين اعتقال العميد محمد عبدالقوي الحميقاني من قبل مدير مكتب مدير امن مارب المدعو محمد الحميري.

ووصفت في بيان نشره المركز الإعلامي التابع لها مساء الخميس، ما قام به الحميري بأنه "عمل مدان ومستفز ومستنكر من كل الأحرار".

واستعرض البيان الأدوار التي قام بها العميد الحميقاني في مجابهة المليشيات الحوثية، مضيفة "هو من مؤسسي جبهة حرض في بداية الأحداث وكذلك كان له دور ريادي مع الأبطال بمنطقة دماج وشارك وأسس مع الأبطال العديد من الجبهات بمحافظات عدن وتعز والبيضاء والآن بجبهات مارب في صرواح وقانية واليوم بمراد.

وطالب بيان قيادات وأفراد مقاومة البيضاء محافظ محافظة مارب الشيخ سلطان العرادة وكل الشرفاء بمحافظة مارب برد اعتبار جراء هذا العمل المدان والمستفز، معتبراً ما قام به المدعو الحميري "اعتداء على كل أبناء البيضاء خاصة واليمن عامة".