محمد عبده الشجاع

محمد عبده الشجاع

تابعنى على

واسمه عيد

الخميس 08 يوليو 2021 الساعة 04:45 م

العيدُ ذاكرة نصفُها فرح ونصفٌ موزع.. بين الزِّناد

وبين انخراط الغزاة بصوت العصافير..

بين نفير الوشاة

وركض النخيل الغريب.

العيد عيد المسافات؛ إذ تقرأ الحال..

سِيَر الأولين

انتكاسات أحفادهم

شوقهم للمزيد من الأمنيات.

العيد...

سيدة انتهى صبحها بزوال المساحيق..

ذاك بُعد وذا بُعد

أيهم كان يعصر كليتيه للخروج من الرمل مستسلمًا؟

أيهم غسلته الكآبة.. لم يمض شهر على موته إلا وعاد؟

أيهم لاح من خلفه ظل قبر فبارك هذا البعاد؟

أيهم لم تسكن الحرب بيته لكنها مزقته بطول البلاد؟

العيد عيد السيوف

عيد الرماح

عيد الصغار الذين أبوا إلا تقمص ثوراتنا والنزوح إلى فرح في لحظة لا تطاق.

عيد انتقاء التهاني

عيد الشقاق

عيد المواعيد التي اجلتها الحروب

عيد الثقوب

التي في الخواطر

عيد

الغريب

عيد

البعيد

عيد المسافر بين اللظى والسراب

العيد

ع

ي

د

الخراب!.