فشل الجولة السادسة من مفاوضات الأسرى والمختطفين في عمّان

السياسية - الاثنين 01 أغسطس 2022 الساعة 08:37 م
عدن، نيوزيمن:

انتهى الاجتماع السادس للجنة الإشراقية على تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى والمختطفين، بين الحكومة اليمنية، ومليشيا الحوثي الإرهابية، بلا نتيجة تذكر.

وعقدت اللجنة، مشاورات في العاصمة عمّان على مدى ستة أيام، بمشاركة مكتب المبعوث الخاص للأمين العام إلى اليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر، بهدف تحديد أسماء المحتجزين من الطرفين الذين يفترض أن يتم تبادلهم.

لكن الاجتماعات انتهت دون اتفاق واضح على خطوات عملية بشأن الإفراج عن الأسرى والمختطفين، عدا اتفاق شكلي على "تكثيف الجهود لتحديد قوائم المحتجزين بشكل نهائي وتوحيدها من قبل جميع الأطراف في أقرب وقت".

كما توافقت اللجنة على تسهيل زيارات اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى مراكز الاحتجاز للمساعدة في التحقق من الهويات إضافةً إلى إنشاء لجنة مشتركة من الطرفين لدعم عملية التحقق من هوية أسماء المحتجزين المدرجة في القوائم.

في السياق قال المبعوث الأممي هانس غروندبرغ، "إنه من المؤسف عدم اتفاق الأطراف على إطلاق سراح المحتجزين في هذا الوقت، مما سيؤدي إلى تحمّل المحتجزين وعائلاتهم المزيد من المعاناة والانتظار وقتاً أطول حتى يتم لمّ شملهم".

وحث غروندبرغ الأطراف على الانتهاء من تحديد قوائمهم في أقرب وقت ممكن مع إعطاء الأولوية للإفراج غير المشروط عن جميع المرضى والجرحى والأطفال المحتجزين، وكذلك الأشخاص المحتجزين تعسفياً، والمحتجزين السياسيين والصحفيين.