لملس يوجه بربط كيبل الكهرباء مباشرة لمشفى عدن العام قبيل الافتتاح

الجنوب - الاثنين 01 أغسطس 2022 الساعة 07:45 م
عدن، نيوزيمن:

وجه وزير الدولة محافظ العاصمة عدن، أحمد حامد لملس، بربط كيبل الكهرباء مباشرة لمستشفى عدن العام، الذي سيبدأ العمل خلال الفترة القليلة القادمة.

 جاء ذلك خلال زيارة أمين عام المجلس الانتقالي، الاثنين، للاطلاع على تجهيزات مستشفى عدن وسير العمل فيه.

وأكد أهمية استكمال الأعمال والترتيبات وكافة الاحتياجات الخاصة بالمستشفى.

وفي سياق متصل، زار لملس مشفى الجمهورية التعليمي، ووجه بتذليل كافة الصعوبات لإدارة مستشفى عدن العام، للاهتمام بالمرضى وتقديم الخدمات الصحية اللازمة وإنهاء المعاناة التي يعيشها المواطنون أثناء حضورهم لتلقي العلاج.

وثمن دعم المملكة العربية السعودية لدعم المشاريع الخدمية بالعاصمة، معربًا عن جزيل شكره وامتنانه لقيادة وشعب المملكة العربية السعودية التي لم تكتف ببناء مستشفى عدن بالعام تسعين من القرن الماضي وسعت جاهدة الى إعادة تأهيله وتجهيزه وفق أعلى المعايير الطبية.

وفي وقت سابق كشف مصدر في الشركة المنفذة لمشروع تأهيل مستشفى عدن لـ"نيوزيمن"، أن وزارة الصحة رفضت استلام وتشغيل المستشفى، بحجة عدم قدرتها على الميزانية التشغيلية للمستشفى، وطلبت من الجانب السعودي موازنة تشغيلية لا تقل عن عشر سنوات.

ليطرح بعد ذلك البرنامج السعودي عرض تشغيل المستشفى الذي بلغ تكلفة إعادة تأهيله نحو 26 مليون دولار، على شركات دولية، وتقدمت ثلاث شركات إحداها ماليزية وأخرى بلغارية، والثالثة سعودية.

ويحتوي مشفى عدن على أحدث المعدات والأجهزة الطبيّة في كافة الأقسام، لا سيما مركز أمراض القلب، مما يوفر على المواطنين تجنب مشقة السفر إلى الخارج، ومحطة كهرباء تزيد قدرتها التوليدية عن ستة ميجا بايت، ومحرقة للنفايات الضارة، وأجهزة التكييف المركزي، وتحسين المرافق وتوسعة العيادات، وترميم المباني والمصاعد، بالإضافة لأعمال الاتصالات، والصرف الصحي.