الرئاسي اليمني يتعهد بإنهاء الانقلاب ويشيد بدور السعودية والإمارات

السياسية - الأربعاء 20 أبريل 2022 الساعة 02:04 ص
عدن، نيوزيمن:

تعهد رئيس مجلس القيادة الرئاسي، رشاد العليمي، الثلاثاء، بالعمل على إنهاء الانقلاب والحرب واستعادة الدولة والسلام والاستقرار ومعالجة الوضع الاقتصادي والمعيشي، وإعادة بناء المؤسسات في العاصمة عدن. 

وأكد العليمي، في كلمة له عقب أداء القسم الرئاسي، التزامه بالسير على قاعدة الشراكة والتوافق الوطني لمواجهة كافة التحديات، مشيدا بدور السعودية ودولة الإمارات في البذل من أجل اليمن.

وقال إن مجلس القيادة الرئاسي سيسعى بكل جهد وإخلاص من أجل السلام.

وشدد على عزمه السعي بكل جهد لتعزيز علاقة اليمن مع المجتمع الدولي والدول العربية.

وأشار إلى أن المجلس سيولي ملف مكافحة الإرهاب اهتمامًا كبيرًا من خلال تطوير الأجهزة الأمنية والتعاون مع شركائنا في المجتمع الدولي.

ووجه الشكر إلى السعودية ودولة الإمارات على المنحة العاجلة والتي بلغت 3.3 مليار دولار ودعوتهما لعقد مؤتمر دولي لدعم الاقتصاد اليمني.

وقال العليمي، إن "انضمام اليمن لعضوية مجلس التعاون الخليجي هدف رئيسي نسعى لتحقيقه، لافتا إلى أن الانضمام لمجلس التعاون الخليجي يحافظ على بلادنا ضمن النسيج العربي ويقيها شر التدخلات الخارجية".

وفي ملف الاقتصاد، قال العليمي، إنه يمثل واحداً من أهم أولويات مجلس القيادة الرئاسي بدءاً من "انتظام دفع المرتبات لكل موظفي الخدمة العامة، وانتظام وتحسين مرتبات أبطال القوات المسلحة والأمن ومعاشات الشهداء والجرحى، وانتظام دفع المعاشات التقاعدية".

كما أكد سعي المجلس للعمل على استقرار أسعار العملة وتحصيل كافة إيرادات الدولة وزيادة الصادرات وترشيد النفقات والعمل على توفير البيئة المناسبة للاستثمار بما يؤدي إلى خفض البطالة وتحفيز النمو الاقتصادي والسيطرة على ارتفاع الأسعار وتحسين الخدمات وإيقاف التدهور الاقتصادي.