الـ20 لتراً بـ50 ألف ريال.. استثمار حوثي مربح في أزمة وقود مفتعلة بصنعاء

الحوثي تحت المجهر - الثلاثاء 01 مارس 2022 الساعة 10:08 ص
عدن، نيوزيمن:

تعيش صنعاء، الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، أزمة غير مسبوقة، في المشتقات النفطية، وسط ارتفاع قياسي لأسعار الوقود في السوق السوداء.

وقال سكان محليون في صنعاء، إن جالون البنزين عبوة 20 لتراً يباع اليوم (الاثنين) بـ 50 ألف ريال.

وتأتي الأزمة، على خلفية قيام مليشيا الحوثي باحتجاز مئات الشاحنات والناقلات المحملة بالوقود، في محافظة الجوف، شمال شرقي اليمن، ومنع وصولها إلى صنعاء وبقية المناطق الواقعة تحت نفوذها.

وذكرت المصادر أن المليشيا تحتجز منذ أسابيع أزيد من 500 مقطورة في نقاط التفتيش المسماة "منافذ جمركية" على امتداد الطرق الواصلة بين المناطق المحررة والمناطق الخاضعة لسيطرتها.

وعمدت مليشيا الحوثي إلى افتعال أزمة خانقة في المشتقات النفطية، واستغلاها سياسيا وماديا، وتحقيق أعلى المكاسب المالية عبر بيع الكميات المكدسة من مادة البترول والديزل في السوق السوداء بأسعار قياسية.