"معين" في المكلا في ذكرى تحريرها من الإرهاب.. ساحل حضرموت: 5 أعوام من دعم «الإمارات»

تقارير - منذ 12 يوم و 10 ساعة و 15 دقيقة
المكلا، نيوزيمن، خاص:

تشهد مدن ساحل حضرموت، استقراراً منذ طرد تنظيم القاعدة الإرهابي منها، صيف 2016، بدعم إماراتي، كما أنها تصنف اليوم من المناطق المحررة الأكثر أماناً.

وفي ذكرى تحريرها من القاعدة، وصل الدكتور معين عبدالملك رئيس الوزراء في أول زيارات رفيعة المستوى إلى المكلا عبر مطار الريان، الذي احتفل بإعادة تأهيله من قبل الإمارات أيضاً.

وفي مثل هذه الأيام، من أبريل، صيف 2016، أطلقت قوات النخبة الحضرمية، عمليات عسكرية ضد القاعدة بساحل حضرموت، بإسناد مباشر من القوات المسلحة الإماراتية، طاردة التنظيم المتطرف من مدن الساحل.

والنخبة الحضرمية، قوات دربتها دولة الإمارات العربية المتحدة، لمحاربة الإرهاب بساحل حضرموت، ولتأمينه، وتضم أبناء المحافظة.

‏وأكد الكاتب هاني مسهور، أن تأمين ساحل حضرموت، كان بجهد وعزم القوات المسلحة الإماراتية.

وقال مسهور: وحضرموت تحتفي بالذكرى الخامسة بانتصارها على تنظيم القاعدة الإرهابي نرفع آيات الشكر والامتنان للعميد الركن مسلم الراشدي والقوات المسلحة الإماراتية، فما أنجز كان بفضل الله ثم جهدهم وعزمهم، وستظل حضرموت حافظة لعهد الوفاء للإمارات وشيوخها الكرام.

من جانبه، قال الصحفي محمد الكندي، إنه ‏بعد تخلي الحكومة اليمنية عن حضرموت، جاءت دولة الإمارات وأهلت المدارس والمستشفيات وحفرت الآبار ودعمت إنشاء قوات النخبة الحضرمية بعدتها وعتادها، وبعد كل هذا يأتيك جاحد ناكر للمعروف ويقول ما الذي فعلته الإمارات؟!

بموازاة ذلك اعتبر الناشط ماجد مثنى، أنه كان ‏لدولة الإمارات، دور كبير في دعم أبناء حضرموت، من خلال تشكيل النخبة الحضرمية التي استطاعت تحرير ساحل حضرموت من الجماعات الإرهابية، بالإضافة إلى تنمية ودعم المحافظة في مختلف الجوانب وأبرزها الأمنية والعسكرية.

يذكر أن أبناء حضرموت يحتفون كل عام بذكرى تحرير ساحل المحافظة من الإرهاب.

تابع أيضا:

>> عقب افتتاح مطار الريان.. ناشطون في هاشتاق: #شكراً_شعب_وقيادة_الإمارات

>> “الريان” يعيد ما قطعته حروب الإخوان بين المكلا وعدن وسقطرى.. “اليمنية” في المكلا “بدعم إماراتي”

>> مطار الريان الدولي.. كاميرا "عين العرب" تكشف ترتيبات الافتتاح بعد سنوات من عراقيل الحكومة - فيديو