تزايد الطلب على الأضاحي يرفع أسعارها في أسواق المخا

المخا تهامة - الأحد 26 يونيو 2022 الساعة 11:50 ص
المخا، نيوزيمن، خاص:

تشهد أسواق المواشي بمديرية المخا، ومناطق الساحل الغربي، ارتفاعاً غير مسبوق، في أسعارها، مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، مقارنة بأسعارها في الأعوام السابقة، متجاوزة بذلك سعر مائة ألف ريال للأضحية.

ويبدأ سعر الماشية للرأس الواحد من 90 ألفا وصولا إلى 140 ألف ريال، متجاوزا سعره السابق بضعفين هذا العام.

ويقول محمود العليمي، لنيوزيمن، إن سعر الأضحية ارتفع مع ارتفاع سعر الدولار أمام الريال اليمني، لأن الشراء يكون بالدولار فيما يتعلق بالمواشي المستوردة، ما سبب في زيادة أسعار الأضاحي المستوردة إلى مبالغ قياسية تصل إلى 140 دولاراً للوزن الكبير، أي بما يقارب 170 ألف ريال.

ويضيف. إن سعر رأس الماشية الصغير، يبدأ من 90 دولارا للوزن 15 إلى 20 كيلوغراما، ومن 140 دولارا للوزن الكبير البالغ 30 كيلوغراما، ويقبل على شرائها طالبو الأضاحي بشكل كبير.

وفي سوق المخا للمواشي المحلية يقول أحد الباعة، إنه باع ستة رؤوس بلدي، جلبها من شرق المخا، وباعها بسعر مرتفع وصل إلى 200 ألف للرأس الواحد، معللاً الارتفاع بالجودة وبلوغ التيس عمر الأضحية المناسب.

ويباع في السوق كل على حسب نقوده، كما يقول المحولي وهو بائع مواش الذي يضيف، إن من يمتلك أي مبلغ سيشتري أضحية صغيرة تكفي لأسرة صغيرة، لكنها لا تتناسب مع مناسك الأضحية، وهو أن يكون التيس فاصلا وابن عام وأكثر من عامين.

وتجاوزت أسعار المواشي والأضاحي هذا العام، عن أسعارها في الأعوام السابقة ضعفين على أقل تقدير، حيث كان يباع أكبر رأس ب80 ألف ريال، أما الآن قد يصل إلى 200 ألف على أقل تقدير.

ومع اقتراب عيد الأضحى المبارك، تزداد أسعارها يوماً بعد آخر، ما يشكل في الأسواق والحظائر ازدحاماً وطلباً متزايداً.

وتزايد الطلب عليها من الجمعيات والمؤسسات الخيرية التي تقدم الأضاحي لبعض الأسر في عموم المدن اليمنية، مسببا بذلك ارتفاع الأسعار.